اسرائيل الصهيونية و حلفاؤها قلقون من دعم كوريا الشمالية للمقاومة

ABDELKADER ZINI الأحد 07 مايو
img

غامر الكيان الصهيوني ، استقواء بأمريكا و حلفائها ، عبر ما يسميه وزيره ليبرمان ، الذي وصف كيم جونغ الرئيس الكوري الشمالي " بالمختل عقليا " حيث اعتبر الوزير الأكبر الصهيوني المتطرف للكيان ، و وصف كيم جونغ " بالأحمق و المختل عقليا على رأس عصابة متطرفة ... و أن كوريا الشمالية تمثل تهديدا للسلم العالمي ، و تجاوزها للخط الأحمر بتجاربها النووية  " لم يتأخر رد كيم جونغ و أمطر الكيان الصهيوني بوابل من التهديدات التي أبلعتها لسانها كما يلي  : " بيونغ ينغ نصحت الكيان الصهيوني بالصمت و الهدوء ، و الحذر من معاناة عقوبة كبيرة ألف مرة ، عقابا بدون رحمة " مذكرتها " بالنظام الصهيوني الذي يشن منذ سبعة عقود جرائم إنسانية ضد الشعب المدني الفلسطيني الأعزل ، و اغتصاب الأراضي الفلسطينية ، و الوحيد الذي سبق امتلاكه أسلحة الدمار الشامل النووية المحظورة ". مضيفا  (كيم جونغ )" أن نتنياهو هو ثاني أكبر مجرم حرب بعد هتلر " محمي من طرف الولايات المتحدة الأمريكية ".  " فكوريا الشمالية، تدعو إلى الاستقلال والعدالة والسلام، وتدعم نضال الفلسطينيين حتى يتمكنوا من الحصول على حقوقهم المشروعة، بما في ذلك تحرير الأراضي المحتلة واستقلال دولة فلسطين مع القدس عاصمة لها "أضافت بيونغ يانغ.

       أعتقد أن حلف الولايات المتحدة الامريكي بدأ مرحلة جديدة في الانحدار نحو الانقراض و الهزائم  ، و المغرب ، مع الأسف ، منخرط بيديه و رجليه ، قدم الأموال و لم يحصل على المقابل ، فقط الحماية عبر الانتماء ، و بعض الاستثمارات الخليجية المبنية على حساب الشعب و ارضه المفوتة برخص التراب و السياحة الجنسية ... و ما الضائقة التي يعيشها المغاربة الا انعكاسا لتحويل أرباح ثروات المغرب لدعم التحالف و الحروب التي تشنها في كل العالم لصالح الامبريالية الصهيونية ... و لا أحد قلق على الصحراء او الريف و الشعب ، القلق فقط على الثروة التي تتناقص بدون مقابل سوى الحفاط على ماء الوجه و الكراسي و المناصب ، و الاستثمار في الخارج و البرصات العالمية مما استوجب التعجيل بتعويم الدرهم ... غير ان الشعب المغربي كافة مضطر للدفاع عن ثرواته و حقوقه مهما كان .. اما الحلف الروسي الصيني الايراني الكوري الشمالي ... فقد فرض وقف الحرب على سوريا و بقاء بشار الاسد و تجدر حزب الله في لبنان و المنطقة كغصة في حلق الأعداء الصهاينة و المتصهينين ... أما الاعلان عن ضرب ايران فهو للاستهلاك الاعلامي الداخلي لتحويل الانظار عن الهزيمة النكراء و الخسارة المالية الضخمة لكل الحلفاء ... الم يرسل ترامب وزيره لروسيا بعد الضربة الخجولة المحدودة لمطار في سوريا ، و استجداء بوتين بعد قرار منع التحليق و التخابر بينهما ... فمن المستفيد من الهدنة في سوريا ؟ من يتسلم الأسرى الخليجيين و المغاربيين ؟ فشل ذريع في سوريا و ليبيا و اليمن و العراق و لبنان ... و خسارة مالية عظمى بسبب تكاليف الحرب ، و بسبب تخفيض ثمن البترول لكسر ايران ... و مع ذلك تزداد ايران صلابة و مناعة رغم الحصار الطويل الذي رفع عام 2015 ...

 

 

 

 

اقرأ أيضا